أهم 10 من معايير الرخصة المهنية للمعلمين والمعلمات

icon
15 مارس
icon 15/03/2022
icon 0
icon 419

تعتبر نسخة معايير الرخصة المهنية الحالية هي النسخة الرابعة التي قامت بإعدادها وزارة التربية والتعليم، وقد قامت هيئة تقويم التدريب والتعليم بتطوير هذه المعايير وفقًا للأبحاث العلمية والممارسات الدولية والمحلية في المجالات المهنية، كما استندت الهيئة عند وضع هذه المعايير إلى الممارسات الصفية التي أثبتت فعالية كبيرة في تطوير وتحسين نواتج التعلم.

تحدد هذه المعايير المسئوليات والمعارف والقيم التي من الضروري أن يتمثل بها المعلم ويتقنها تمام الإتقان، كما أنها تعتبر المنطلق الأساسي لأي شخص يرغب في امتهان مهنة التدريس بكفاءة ومقدرة عالية.

فما هي هذه المعايير وما فائدتها وأهم المسارات المهنية ؟ هذا ما سوف نتطرق إليه بشيء من التفصيل في هذه المقالة.

إطلع الان على احدث الدورات في الرخصة المهنية من خلال زيارة “الرخصة المهنية

الهدف من معايير الرخصة المهنية 

تهدف المعايير المهنية في المملكة العربية السعودية إلى عدد من الأمور التي تساعد في تعزيز دور المعلمين ورفع مستواهم ومتابعة تقدمهم، بالإضافة إلى تقديم الدعم المطلوب لهم لمتابعة تقدمهم الوظيفي والمهني، فهي تهدف إلى:

  • تحسين مهارات وقدرات المعلمين والرفع من جودة قدراتهم التعليمية.
  • التأكد من أن المعلمين يمتلكون الكفاءة المطلوبة من أجل ممارسة مهنة التعليم.
  • التأكد من قدرة المعلمين على أداء الأمانة والرسالة المهنية المرجوة على أكمل وجه.
  • تطوير لغة مهنية مشتركة تجمع بين المعلمين بعضهم وبعض، وتعبر عن المتطلبات المهنية المشتركة بين جميع المعلمين.
  • تزويد المجتمع ومؤسساته بأهم القواعد والأسس الواضحة لمهنة التدريس، والتي تساعد في تكوين فهم اجتماعي كامل عن مكانة التعليم ودوره الفعال في إعداد جيل قوي وقادر على تنمية الوطن واقتصاده.

أهم معايير الرخصة المهنية والجوانب التي ركزت عليها

تركز الرخصة المهنية على عدد من القيم والمعايير التي تساعد في بناء معلم متمكن قادر على ممارسة مهنة التعليم بالطريقة الصحيحة وتتمثل هذه المعايير في :

  • الالتزام بالوسطية في القيم الإسلامية وتعزيز أخلاقيات مهنة التدريس.
  • التفاعل الاحترافي مع المجتمع والتربويين.
  • التطوير المستمر في أساسيات المهنة.
  • الإلمام بأهم المهارات الرقمية واللغوية.
  • المعرفة القوية بمتطلبات التلاميذ وكيفية تعليمهم.
  • الإلمام الشديد بالمحتوى الدراسي وطرق تدريسه.
  • تهيئة بيئات تفاعلية لتعليم الطلاب، ودعمهم.
  • تقويم أداء الطلبة والطالبات.
  • المعرفة بأفضل طرق التدريس وأهمها من أجل إيصال المعلومة للطالب بسهولة.
  • تخطيط وتنفيذ الوحدات الدراسية.

أهم الجوانب التي ركزت عليها المعايير المهنية

تم تحديث معايير الرخصة المهنية التربوي للمعلمين والمعلمات كي تكون مواكبة للتطورات السريعة التي تشهدها المملكة العربية السعودية في ظل رؤية 2030، وكي تستطيع استيعاب المفاهيم التربوية الحديثة في مجالات التعلم، وجميع متطلبات تمكين المعلمين من تحقيق المستويات العليا في المناهج الوطنية، وتلبية احتياجات ومتطلبات اللائحة الوظيفية الجديدة وما تتضمنه من رتب تعليمية مختلفة.

وتتمثل أهم هذه الجوانب في:-

  • تفريد التعلم لتلبية تنوع المتعلمين: يعتبر واحدًا من أهم المفاهيم التربوية الحديثة التي تساعد في تحديد أهم احتياجات المتعلمين المختلفة، والاستجابة لهذه الاحتياجات بما يضمن تحقيق أقصى استفادة من المتعلمين لهذه الاحتياجات، وتوظيف أقصى إمكانياته، ويتطلب هذا معارف ومهارات محددة لابد من توافرها لدى المعلم.
  • التركيز على المهارات وتطبيقات المعرفة: أصبحت المعارف والمهارات من أهم مقومات النجاح في الحياة المهنية والعادية، وتزايد الاهتمام بتطويرها، وقد احتلت هذه المهارات والقيم حيزًا كبيرًا في بناء معايير الرخصة المهنية للمعلمين في المملكة العربية السعودية.
  • تحسين المعرفة بالتقويم: تقتصر الطرق التدريسية الآن على التقويم الختامي لرصد مستويات المتعلمين وتوثيقها في التقارير الدراسية، ويتوقع من المعلمين استخدام بيانات التقويم لدعم الطلاب وتحسين ممارساتهم، ولهذا من الضروري تطوير معرفة المعلمين بالتقويم وتعزيز مهاراته.
  • دعم ثقافة العمل التعاوني: تركز المعايير المهنية الجديدة على نشر مفاهيم التعلم التعاوني وفعاليته في مدى استيعاب ومصلحة الطلاب، وأثر هذا على تطوير المعلمين لأنفسهم، حيث أنه من يؤمن بأهمية العمل الجماعي فهو مؤمن بأهميته الشخصية.
  • التأسيس لأدوار جديدة للمعلمين والمعلمات: أبرزت المعايير الجديدة أدوارًا قيادية وتوقعات عالية للمعلمين والمعلمات تنسق من التزامهم بتحقيق المعايير المنهجية بأعلى المستويات، كما أنها إلزامية لهم بتطوير ممارساتهم التعليمية.
  • التدرج في مستوى المعايير: انفردت جوانب المعايير الجديدة بأنها تعكس المستويات الثلاث للرتب المهنية للمعلمات والمعلمين، حيث تدرجت المؤشرات الفرعية للمعايير بما تتناسب مع مستويات الرتب وما يناسب مهام كل رتبة منها.

أهم رتب معايير الرخصة المهنية

تشمل المسارات والمعايير المهنية للمعلمين والمعلمات في المملكة العربية السعودية ثلاثة رتب أساسية وهي:

  1. المعلم الممارس: وهو المعلم المتمكن من المهارات الأساسية في مجال التعليم، وهو شخص ذو اتجاهات إيجابية نحو العملية التعليمية، ويعمل على تطبيق هذه المهارات في المواقف التعليمية المختلفة لمساعدة الطلاب في تحسين العملية التعليمية.

ويلتزم المعلم الممارس بتطوير اتجاهاته ومهاراته تحت إشراف المعلمين الخبراء.

  1. المعلم المتقدم: هو معلم يمتلك معرفة واسعة بالممارسات التربوية المختلفة ومجالات التدريس، ويعمل هذا المعلم على توظيف المعارف والمهارات بفاعلية في بيئة التعلم من أجل تحقيق النمو الشامل للطلاب والطالبات.

 يعمل على تأسيس العلاقات المهنية بين الزملاء، ونشر الأساليب التعليمية الحديثة لدعم زملائه من المعلمين، بالإضافة إلى تعزيز الاتجاهات الإيجابية نحو التدريس، والإلتزام بتقييم المهارات والاتجاهات وتطويرها بشكل ذاتي.

  1. المعلم الخبير: هو المعلم المتميز الذي يمتلك قيمًا تربوية متأصلة، ومعرفة قوية وشاملة وخبرة تربوية واسعة في المجال  التدريسي، كما أن له القدرة على إجراء البحوثات الإجرائية من أجل توظيف المعرفة في إبداع البيئة التعليمية، من أجل تحقيق النمو الشامل للطلاب.

يعمل المعلم الخبير على قيادة المبادرات التطويرية على مستوى المجتمع المحلي والبيئة المدرسية، من أجل تحسين البرامج التعليمية، وهو عبارة عن شخص محفز وداعم لزملائه من أجل قيادتهم نحو الإبداع. 

معايير الرخصة المهنية

مكونات معايير الرخصة المهنية

تتكون المعايير التربوية للمعلمين والمعلمات في المملكة من ثلاثة مجالات أساسية يعتمد كل مجال منها على الآخر وهذه المكونات هي:

  • القيم والمسؤوليات المهنية.
  • المعرفة المهنية.
  • الممارسة المهنية. 

يضم كل مجال من مجالات المعايير المهنية مجموعة من المعايير العامة والتي ينبثق منها عدد من المعايير الفرعية التي تقدم وصفًا تصاعديًا في المعرفة، واتساع نطاق مسؤوليات المعلمين ودائرة تأثيرهم على الطلاب في حياتهم المهنية، حتى تتمكن هذه المعايير من تغطية المسارات الثلاثة للأداء المهني، ويكون لكل رتبة من رتب المعلمين دورًا فعالًا في هذه تحقيق هذه المعايير. 

المجال الأول: القيم والمسؤوليات المهنية

يركز المجال الأول على أهم مسئوليات المعلمين والمعلمات المهنية سواء في الفصول أو خارجها، ويشمل هذا أهم القيم الأخلاقية والتشجيع على الالتزام الجيد بها، واحترام التنوع الثقافي مع الحفاظ على تعزيز الهوية الوطنية.

يحرص هذا المجال من معايير الرخصة المهنية على تكوين علاقات قوية وإيجابية بين المعلمين والطلاب وأولياء الأمور وكذلك المجتمعين المحلي والمهني، وإشراكهم في تخطيط العملية التعليمية.

  1. الالتزام بالوسطية في القيم الإسلامية وتعزيز أخلاقيات مهنة التدريس.

يكون المعلم في هذا المعيار مثالًا قويًا يحتذى به من قبل الطلاب في الامتثال للقيم الوسطية للدين الإسلامي والالتزام بها، واحترام الثقافات الأخرى وتعزيز الروح الوطنية، بالإضافة إلى اطلاعهم على اللوائح العامة ومواثيق أخلاقيات المهنة والالتزام بها.

  • الالتزام بالقيم الإسلامية الوسطية
  • تعزيز الهوية الوطنية والتنوع الثقافي
  • الالتزام بالأخلاق المهنية واللوائح التعليمية
  1. التطوير المهني المستمر

يضع المعلمون في هذا المعيار أهدافًا واضحة وصريحة من أجل تطوير الأداء المهني المستمر تبعًا لاحتياجاتهم من أجل تحقيق المعايير المهنية للمعلمين ووضع الخطط المناسبة لذلك وتطبيق هذه المعايير من أجل تحسين الأداء العام للعملية التعليمية.

  • وضع خطة لتطوير الأداء المهني في ظل معايير الرخصة المهنية .
  • تطوير الأداء المهني.
  1. التفاعل المهني مع المجتمع والتربويين

من خلال هذا المعيار يبني المعلمون علاقات فعالة مع أولياء الأمور ويتفاعلون مع الزملاء في المجتمعات المهنية للتعلم والمجتمع المحلي، وإشراكهم في المسؤولية التربوية والتعليمية.

  • التفاعل مع أولياء الأمور.
  • التفاعل مع المجتمعات المهنية
  • التفاعل مع المجتمع المحلي.

المجال الثاني: المعرفة المهنية

يركز هذا المجال على المعارف التي يحتاجها المعلم من أجل توفير فرص تعليمية جديدة وذات جودة عالية للطلاب، كما يتضمن هذا الإلمام بالمهارات الكمية والوصفية واللغوية ومعرفة الطلاب وكيفية إيصال المعلومات إليهم، بالإضافة إلى ومعرفة المناهج والطرق العامة لتدريسها، وكذلك التمكن القوي من مجال التخصص ومستجداته وأهم طرق تدريسه.

  1. الالمام بالمهارات الكمية واللغوية.

من الضروري إلمام المعلمين بأهم مهارات اللغة العربية ومعرفة العمليات الحسابية وبنية الأعداد وأساليب القياس ومفاهيمه، بالإضافة إلى جمع وتحليل البيانات وتفسير نتائجها وتأثيرها في العملية التعليمية.

  • استيعاب النص المقروء والمسموع.
  • التعبير الكتابي الصحيح ومراعاة التدقيق الإملائي.
  • القراءة والتحدث بلغة واضحة وسليمة.
  • مفاهيم القياس وأساليبه والعمليات الحسابية الصحيحة.
  • جمع البيانات وتفسيرها وتحليلها.
  1. المعرفة بالطالب وكيفية تعليمه.

يفهم المعلم في هذا المعيار من معايير الرخصة المهنية الفرعية، خصائص نمو الطلاب وتأثيرها على العملية التعليمية، ومراعاة الفروق الفردية بين الطلاب، كما يوفر المعلمون الفرص التعليمية المختلفة التي تلبي احتياجات الطلاب باختلافات الخلفيات الاقتصادية والاجتماعية، كما أنهم يدعمون النمو المتكامل للطلاب بما في ذلك الطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة الذين يختلفون عن غيرهم من الطلاب في الخصائص الجسدية والعقلية.

  • خصائص النمو وأثرها في التعلم.
  • مراعاة الفروق الفردية وتأثيرها على عملية التعلم.
  • كيفية التدريس للطلاب.
  • خصائص ذوي الاحتياجات الخاصة.
  1. المعرفة بالمحتوى الدراسي وكيفية تدريسه.

يكون المعلمين على دراية كاملة بمحتو التخصص الذي يقومون بتدريسه، ويطلعون باستمرار على تحديثاته، وطرق تدريسه.

  • معرفة محتوى التخصص.
  • طرق التدريس الخاصة بمحتوى التخصص.
  1. المعرفة بالطرق العامة للتدريس.

يفرض هذا المعيار على المعلم معرفة المداخل العامة للتدريس وكيفية توظيف الطرق الجديدة والتقنيات الحديثة في العملية التعليمية، من أجل تعزيز تفاعل الطلاب.

  • طرق التدريس العامة.
  • المداخل العامة للتدريس.

المجال الثالث: الممارسة المهنية من أهم مكونات معايير الرخصة المهنية

يركز هذا المجال على أفضل الممارسات الفعالة والخيارات التي من الضروري أن يتيحها من أجل تيسير العملية التعليمية على الطلاب، من خلال التخطيط للوحدات الدراسة وتهيئة البيئات التفاعلية والداعمة للمتعلمين المليئة بالثقة والاحترام.

كما تحفز هذه البيئات الطلاب على التحدي والتفكير الإبداعي في ظل توقعات أداء عالية من الطلاب، وكيفية استخدام الأساليب الفعالة في تقويمهم.

  1. التخطيط لعملية التدريس وتنفيذها.

يخطط المعلمون العملية التعليمية تبعًا لـ معايير الرخصة المهنية والمعايير المنهجية التي تتناسب مع خصائص الطلاب، ويقوم المعلمون ببناء خطة تعليمية واضحة تتضمن الأنشطة التي من شأنها تحقيق أهداف التعلم ومراعاة خصائص الطلاب وتنمية أفكارهم، بالإضافة إلى توفير بيئة إيجابية تعزز من الأولويات والقيم والمهارات المشتركة في المناهج.

  • التخطيط لعملية التدريس.
  • تصميم برامج تعليمية تبعًا لخطة التدريس.
  • تنويع استراتيجيات وأساليب التدريس المستخدمة.
  • تنمية الأبعاد المشتركة في المناهج.
  1. تهيئة بيئات تفاعلية وداعمة للتعلم.

في هذا المعيار يقوم المعلمون بوضع مجموعة من التوقعات العالية للطلاب من أجل تحفيزهم للوصول إلى إلى أقصى قدراتهم وتطبيق المفاهيم الاستراتيجية الواضحة لإدارة السلوك الإيجابي للطلاب، واستثمار وقت التعلم بأفضل طريقة.

  • تأسيس توقعات عالية لأداء المعلمين.
  • قيادة الأنشطة الفصلية بكفاءة.
  • تهيئة بيئات تفاعلية وآمنة للتعلم.
  • بناء ثقافة تواصل بين الطلاب بعضهم وبعض.
  1. التقويم.

في المعيار العاشر والأخير من معايير الرخصة المهنية عام 2021 يخطط المعلم من أجل التقويم ويعمل على تكييف الأدوات المناسبة والمرتبطة بمعايير المناهج الدراسية، واستخدامها لتقويم عملية التعلم، بالإضافة إلى توثيق نتائج التقويم من أجل رصد النمو الدراسي للطلاب، وتنمية مهاراتهم.

  • التخطيط للتقويم، وإعداد الأدوات المستخدمة فيه.
  • تطبيق التقويم.
  • توظيف التقويم.

في النهاية نرجو أن نكون قد استطعنا توضيح المعايير المهنية العامة والفرعية من أجل تثقيف المعلمين والمعلمات قبل التقدم من أجل الحصول على الرخصة المهنية.

 

 

 

  • الرخصة المهنية
  • قدرات جامعيين
التعليقات
مقالات مشابهة
icon
icon 22/05/2022
icon 0
icon 13

اختبارات قياس قدرات : ما هي ؟

تعتبر اختبارات قياس قدرات من أهم الاختبارات التي يقدمها المركز الوطني للقياس وهيئة تقويم التعليم والتدريب، إذ يعتبر هذا الاختبار أساسيًا من أجل تحديد قدرة الطلاب والطالبات في المرحلة الثانوية... المزيد

icon
icon 19/05/2022
icon 0
icon 40

كيف احجز اختبار قدرات؟ إجابة سؤالك بإيجاز

كثيرًا ما يتساءل الطلاب والطالبات في المملكة العربية السعودية وخاصة في المرحلة الثانوية حول اختبارات القدرات العامة ومواعيدها وشروطها وكيفية أداؤها، كل هذا وأكثر سوف نحاول توضيحه في هذا المقال،... المزيد

icon
icon 17/05/2022
icon 0
icon 31

تأسيس قدرات في خطوات بسيطة

تعتبر عملية تأسيس قدرات الطالب من أجل اجتياز الاختبارات العامة من أهم الأمور الواجب الالتفات لها، حيث أن اختبار القدرات العامة واحدًا من أهم الاختبارات التي يحتاج إليها الطلاب في... المزيد

للمساعده تواصل معنا